اخسر الوزن الزائد باتباع رجيم الصيام المتقطع

يشكل الوزن الزائد مشكلة حقيقية مؤرقة للعديد من الأفراد من الرجال والنساء على حد سواء، فبالإضافة لكونه يشكل خطراً على الوضع الصحي العام للفرد ويزيد من فرصه تعرضه للمخاطر الصحية المهددة للحياة، فإنه يقف عقبة أيضاً أمام التمتع بجسم مثالي رشيق ولائق بدنياً، ونظراً لبحث الكثيرين أن أفضل أنظمة الرجيم التي تساعد على التخلص من الوزن الزائد بأقل جهد وأكثر فعالية، فقد عمدت الكثير من الجهات للتسويق لبرامجها الغذائية أو حتى بعض منتجاتها بتقديم وعود بخسارة نسبة كبيرة من الوزن خلال وقت قصير، ولكن مما تجدر الإشارة إليه أنه من الضروري عدم الانجرار وراء هذه الوعود غير الواقعية، والحرص على اختيار برنامج الرجيم الذي يساعد على خسارة الوزن ضمن المعدل الطبيعي، ودون حرمان أو التسبب بإرهاق الجسم، وهنا سيتم تخصيص الحديث للتعريف بنظام رجيم الصيام المتقطع وتوضيح كيفية تطبيقه.

 

رجيم الصيام المتقطع

يقوم هذا النوع من الرجيم على تقسيم أيام الأسبوع أو ساعات اليوم نفسه لفترات صيام وفترات تناول الأكل، ولا يُشترط أثناء الصيام أن يتم الامتناع التام عن تناول الطعام، وإنما من الممكن تقييد السعرات الحرارية بحيث يتم الحصول على ما بين 0-800 سعرة حرارية يومياً، ولا بد من الإشارة لأن هذا النظام للرجيم يمكن اعتماده كأسلوب حياة؛ للحفاظ على الوزن الذي يتم فقدانه وعدم استرجاعه مرة أخرى.

 

أنماط الصيام المتقطع

تتعدد الأنماط التي يمكن الاختيار من بينها لتطبيق الصيام المتقطع بالتزامن مع الحصول على نفس الفائدة المرجوة لخسارة الوزن، وذلك يمكن اعتباره بمثابة ميزة يتمتع بها هذا النظام للرجيم، ومن ذلك:

  • صيام يوم واحد في الأسبوع: من خلال هذا النمط يمكن اختيار صيام 24 ساعة بمعدل مرة أو مرتين في الأسبوع، وخلال هذا الصيام يمكن شرب الماء والمشروبات الأخرى الخالية من السعرات الحرارية كالقهوة، وذلك مع مراعاة عدم تناول أي أطعمة صلبة.

 

  • تقسيم ساعات اليوم: باختيار هذا النمط سيتمكن الفرد من تناول الطعام بوجبات مقسمة على مدار 8-10 ساعات في اليوم في مقابل صيام ما يتبقى من ساعات، والتي تتراوح ما بين 14-16 ساعة.

 

  • صيام النهار: يُناسب هذا النمط أولئك الأفراد الذين لا يمتلكون أي مشكلة في الصيام طوال فترة النهار، والاكتفاء فقط بتناول الخضراوات والفواكه ضمن كميات قليلة خلال هذه الفترة، ومقابل ذلك فإنه يتم تناول الطعام من خلال وجبة واحدة كبيرة خلال فترة الليل.

 

  • نظام 5:2: يقوم هذا النط علة تقسيم أيام الأسبوع إلى يومين مقابل 5 أيام، فيتم خلال هذين اليومين تناول الطعام ضمن سعرات حرارية محددة بـ 500-600 سعرة حرارية فقط في اليوم، بينما خلال الأيام الخمسة الأخرى يتم تناول الطعام بشكل طبيعي.